الأخبار

خوري يشيد بالموقف الوطني للكنيسة المشيخية خلال مشاركته في قداس عيد الميلاد المجيد

شارك عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين دكتور رمزي خوري، في قداس عيد الميلاد المجيد للكنيسة المشيخية والذي ترأسه راعيها القس جورج عوض.
في كلمته نقل خوري تحيات فخامة السيد الرئيس محمود عباس، ومعايدته بحلول عيد الميلاد المجيد.
واضاف خوري ننتهز هذه الفرصة لنشيد بموقفكم الوطني والمشرف، والذي يدعم حقوق شعبنا الفلسطيني العظيم و قضيته العادلة، وحقه المشروع في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، مشيرا الى المؤتمر الأخير والذي اعتبر إسرائيل دولة فصل عنصري، و أقر اعتماد ذكرى النكبة الفلسطينية كجزء من التقويم المشيخي، مشيداً بدور الكنيسة المشيخية المحلية في إيصال صوت الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة إلى كافة كنائس العالم، وحقه في الدفاع عن مقدساته الإسلامية والمسيحية.

واستطرد مضيفا ” نتضرع إلى الله العلي القدير أن يحمي أبناء شعبنا الفلسطيني و مقدساتنا المسيحية و الإسلامية من بطش الاحتلال و أن يرحم شهدائنا الأبرار و يجعل مسكنهم الجنة و الخلود، و أن ينعم بالحرية لأسرانا البواسل، و أن يعم السلام في أرجاء المعمورة”.
وقدم القسيس جورج عوض رسالةً تسلمها خوري نيابةً عن فخامة السيد الرئيس ابو مازن، تحمل فيها قرار المجمع العام لارسالية الكنيسة المشيخية في كوريا الجنوبية بعقد مؤتمرها العام في دولة فلسطين، والذي سيضم مجامع ومؤسسات كنسية من حول العالم والتي تدعم وتساند القضية الفلسطينية على الصعيد الدولي.
وقد حضر القداس الاحتفالي الى جانب خوري عضوي اللجنة الدكتور سمير حزبون والسيد جهاد خير، وعدد من رجال الدين والقساوسة، وعدد من ابناء الرعية.

Print Friendly, PDF & Email
Shares: