الأخبار

اللجنة الرئاسية تدين اعتداء متطرفين اسرائيليين على كنيسة مار الياس في حيفا

أدانت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين، ممثلة برئيسها الدكتور رمزي خوري، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، محاولة اقتحام كنيسة مار الياس في مدينة حيفا التابعة لبطريركية الروم الملكيين.
وعبر رئيس اللجنة، الدكتور رمزي خوري، عن استنكاره الشديد لتصاعد التهديدات والاعتداءات المتكررة التي تستهدف الكنائس ورجال الدين والأماكن المقدسة، وذلك بسبب سياسة الاستفزاز الممنهجة من قبل المتطرفين الإسرائيليين. كما أعرب عن قلقه البالغ إزاء عدم وجود إجراءات رادعة ومحاسبة قوية لمنع هذه الأعمال العدوانية.

وأكد خوري على أهمية دور المجتمع الدولي في تحمل مسؤولياته، لاتخاذ إجراءات فورية لوقف هذه الانتهاكات المتكررة لحرمة الأديان وحماية كافة الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية وضمان حق العبادة، داعياً المجتمع الدولي للتدخل العاجل والحاسم لوقف هذه التجاوزات المستمرة وضمان حماية الحريات الدينية.

Print Friendly, PDF & Email
Shares: