الأخبار

الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تؤكد على وقوفها الى جانب الارمن في الدفاع عن اوقافهم

استقبل رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس معالي الوزير د. رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني، عددا من شباب النادي الارمني في القدس (الهويتشمن) وذلك في مقر الرئاسة في بيت لحم.

حيث اثنى خوري خلال اللقاء على الدور الذي يبذله ابناء الكنيسة الارمنية في الحفاظ على الارث الارمني التاريخي وخاصة حارة الارمن التي تواجه هجمه شرسه في محاولات لتصفيتها والسيطرة عليها، واكد خوري الى وقوف اللجنة الى جانب ابناء الكنيسة في مطالبهم المشروعه في الدفاع عن اوقافهم.

بدورهم عبر الشباب الارمني عن فخرهم واعتزازهم بوجود اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس مؤكدين على ان اللجنة تعتبر بمثابه السند للوجود الارمني في فلسطين خاصة امام الظروف التي تعصف في الكنيسة مؤخرا، واشار الشباب الارمن الى اهمية الزيارة التي قامت بها اللجنة لجمهورية ارمينيا ولقاء رئيس ارمينيا السيد ساركيسيان وبابا الارمن الكاثوليكوس، واثرها الايجابي في الحفاظ على الارمن وجودا واوقافا.
هذا وتباحث الطرفان في سبل العمل المشترك لترسيخ وجودهم في الحي الارمني بالقدس.
وقد حضر اللقاء: د. ڤارسين اغابيكيان، ڤيكي اودابشيان نائب رئيس نادي الهويتشمن، هاكوب هاكوبيان، هاكوب جرنازيان، سارين كاجاكوشيان، ليڤون كلادجيان. وعن اللجنة عضو اللجنة السفير عيسى قسيسية، ومدير عام اللجنة السفيرة اميرة حنانيا، والقاضي انطون ابو جابر المستشار القانوني للجنة.

Print Friendly, PDF & Email
Shares: