الأخبار

د.خوري “مواجهة المطامع الاسرائيلية تبدأ بالتلاحم والعمل المشترك”.

اوضح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين الدكتور رمزي خوري، خلال لقاءه بمجلس وكلاء كنيسة السيدة العذراء في بيت جالا، حول خطر الهجمات الإسرائيلية بحق المقدسات الاسلامية والمسيحية.

حيث أشار الى ان مواجهة خطر هذه الهجمات الممنهجة والشرسة، يبدأ بالعمل المشترك والتلاحم للحفاظ على الوجود المسيحي في الأراضي المقدسة.
فيما اثنى د.خوري على دور المجلس الرعوي وأهمية عمله الوحدوي في خدمة ابناء بيت جالا ومصلحة مواطنيها عامة.

Print Friendly, PDF & Email
Shares: