الأخبار

خوري يشارك في القداس الاول لبطريرك القدس للاتين بعد رسامته كاردينالا في روما

شارك عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين دكتور رمزي خوري، في القداس الالهي الذي ترأسه غبطة البطريرك بيير باتيستا بيتسابالا بطريرك القدس للاتين، بعد رسامته كاردينالا في القدس، وبحضور عضو اللجنة الرئاسية سفير فلسطين لدى حاضرة الڤاتيكان عيسى قسيسية، سفير فلسطين في ايطاليا عبير عودة، وحشد من المؤمنين من داخل الوطن والجاليات الفلسطينية في اوروبا، وذلك في بازيليكا القديسة مريم الكبرى في روما. 

قال خوري أن رسامة كاردينالا في القدس يعكس التزام الكرسي الرسولي نحو الحفاظ على الوجود الفلسطيني المسيحي، ويؤكد ان الظلم مهما كان مداه لابد لصوت الحق ان يصل، مشيرا الى مواقف الڤاتيكان المستمرة في الدفاع عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

علق البطريرك حول رسامته كاردينالا في القدس وأهميتها خلال مقابلة مع موقع ابونا أنّ هذا سيرفع صوت القدس ليكون في المحافل العالميّة: أرقى وأوضح وأعلى.
 
وكذلك فإنّ لمدينة القدس مكانة خاصة في قلوب سكان الأرض المقدّسة، وبالأخص إلى المسيحين، الذي ينظرون إلى هذا الحدث كرفع لصوت معاناتهم في داخل المدينة المقدّسة، وفي شقيقاتها المدن والبلدات الفلسطينيّة.

تقدم خوري بالتهنئة للبطريرك بيتسابالا، ولعموم ابناء الشعب الفلسطيني عامة وابناء الكنيسة الكاثوليكية خاصة بهذه الرسامة، والتي سيكون لها صداها ومساهمتها في ايصال صوت الفلسطينيين الى كافة دول العالم.

 

Print Friendly, PDF & Email
Shares: